تطور قضية التحرش وعدم المساواة في "غوغل" للإضرابات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نظم مئات من الموظفين والمتعاقدين في شركة جوجل في نيويورك وواشنطن إضرابا عن العمل لفترة وجيزة منتصف أمس الخميس في ظل توقعات بحدوث مزيد من الإضرابات في المكاتب بأنحاء العالم وسط شكاوى من التمييز على أساس الجنس والعرق وغياب الرقابة على السلطة التنفيذية في أماكن العمل.

 

وسبق أن صرّح المدير العام للمجموعة سندار بيتشاي بأن "غوغل" سرّحت 48 موظفا في العامين الماضيين، من بينهم 13 مسؤولا رفيع المستوى، على خلفية تحرّش جنسي.

ووجّه مستندا داخليا للموظفين حول هذه المسألة لم يكشف فيه عن أسماء الأشخاص المعنيين وحصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه. وجاءت هذه الرسالة ردّا على تحقيق نشرته صحيفة "نيويورك تايمز".

 

اقرأ أيضا :  تخبط في غوغل وتسريح موظفين متحرشين جنسيا


وأفادت الصحيفة بأن عملاق الإنترنت تستّر على عدّة حالات تحرّش جنسي تطال مسؤولين كبارا، من بينهم آندي روبن مبتكر نظام التشغيل "أندرويد" الذي ينفي التهم المنسوبة إليه..

وكان منظمو الاحتجاج دعوا الأربعاء الماضي في بيان شركة ألفابت وهي الشركة الأم لجوجل لإضافة ممثل عن الموظفين لمجلس مدرائها ونشر بيانات عن المساواة في الأجور. كما طلبوا تعديلات في ممارسات الخاصة بالموارد البشرية في جوجل بهدف تحويل الإبلاغ عن وقائع التحرش إلى عملية أكثر إنصافا.

وقال الرئيس التنفيذي لجوجل سوندار بيتشاي في بيان إن "الموظفين طرحوا أفكارا بناءة" وإن الشركة "تستمع لكل ملاحظاتهم حتى يتسنى لنا تحويل هذه الأفكار إلى أفعال".

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( تطور قضية التحرش وعدم المساواة في "غوغل" للإضرابات ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق