حفيد «مانديلا»: ماجمعنا في هذه الليلة سوى رغبتنا في التغيير

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استهل حفيد الزعيم الراحل نيلسون مانديلا، كلمته بمنتدى شباب العالم، بتوجيه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، والقائمين على تنظيم منتدى شباب العالم، لخروج المنتدى بهذه الصورة الرائعة والمشرفة لكل شباب العالم، مشيرًا إلى أن جده سجن لسنوات طوال، وكان يشعر أنه لن يطلق سراحه، موضحًا أن دعم جدته لنيلسون مانديلا، جعله يشعر أن الحلم يمكن أن يتحقق.

ولفت «مانديلا»، خلال فعاليات افتتاح منتدى شباب العالم في جولته الثانية، إلى أن الطاقة التي يمثلها الشباب هي قوة مدهشة يمكن تحقق المستحيل، وتحدث تغيير، موجهًا رسالة إلى الشباب: "اسعوا لتغيير العالم"، منوهاً أن الشباب لا يجب أن ييأسوا، ويجب أن يتمسكوا بالأمل.

 
وأضاف قائلاً: «التقارب يجمعنا ويجعل هناك حالة من الحب والتعاطف، ويجعل القلوب منفتحة للتعيش بشكل سلمي وبناء، وأنا أتساءل "ما الذي يجمعنا في هذا المكان الرائع سوى رغبتنا في التغيير والتقارب، فأن أشعر بالفخر تجاه ما أنجزه والدي نحو أكثر من 60 مليون من أبناء الشعب الأفريقي، بعد أن قضى عشرات السنوات في السجن في سبيل نضال الحرية، الذي يتوجب علينا استكماله، من أجل حياة أفضل لشعوبنا".

جدير بالذكر أن فعاليات الدورة الثانية لمنتدى شباب العالم، انطلقت منذ قليل ، بمدينة شرم الشيخ، للعام الثاني على التوالي، وذلك تحت رعاية وبحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى حيث يناقش المنتدى العديد من القضايا الدولية برؤية شبابية، ويشارك في فعاليات المنتدى، نحو 5 آلاف شاب، يمثلون نحو 145 دولة تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاما.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( حفيد «مانديلا»: ماجمعنا في هذه الليلة سوى رغبتنا في التغيير ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق