احتدام المعارك بين القوات اليمنية والحوثيين شمال ووسط البلاد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهد اليمن، السبت، تصاعدا في وتيرة المعارك، بين قوات الجيش الوطني ومسلحي جماعة الحوثي شمال ووسط البلاد.

وذكر موقع "سبتمبر نت" أن قوات الجيش الوطني أحرزت تقدما ميدانيا في محاور عدة بمحافظة صعدة (أقصى شمال البلاد).

ونقل الموقع الرسمي باسم الجيش، عن قائد اللواء الثالث عروبة، عميد، عبدالكريم السدعي، قوله إن القوات الحكومية سيطرت على نحو 20 قرية وعددا من المرتفعات الجبلية والسهول في بلدة الملاحيظ (مركز مديرية الظاهر) بصعدة.

وبحسب العميد السدعي فإن قوات الجيش الوطني تمكنت من السيطرة على مايزيد عن 40 كيلومتر، خلال العملية العسكرية التي بدأت مساء الجمعة وحتى اليوم السبت.

وتحتل بلدة الملاحيظ التي تتبع مديرية الظاهر (جنوب غربي صعدة) أهمية استراتيجية، كونها تطل من منطقة جبلية محاذية للشريط الحدودي بين اليمن والمملكة، وتقع على بعد كيلومترات من مدينة الخوبة، مركز محافظة الحرث، جنوب غربي السعودية.

 

اقرأ أيضا: الجيش اليمني يتحدث عن مكاسب ميدانية في معقل الحوثيين

وأضاف أن قتالا شرسا، يدور بين قوات الحكومية والمسلحين الحوثيين باتجاه منطقة مران ( مسقط رأٍس زعيم الحوثيين)، بإسناد من قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

ومنطقة مران، التابعة لمديرية حيدان (جنوب غرب صعدة)، أعلنت القوات الحكومية، في آب/ أغسطس الماضي، اقتحامها بعد معارك ضارية مع الحوثيين.

وتتمتع هذه البلدة بتضاريس جبلية معقدة، تنتشر فيها الكهوف التي يتحصن فيها الحوثيون، وتضاريسها لاتختلف كثيرا عن جبال وكهوف تورا بورا في أفغانستان.

وأسفرت المواجهات عن سقوط المئات من الحوثيين بين قتيل وجريح، بالإضافة إلى الخسائر المادية التي لحقت بهم، وفقا للمسؤول العسكري.

فيما لم يقدم أي تفاصيل ما إذا سقط قتلى وجرحى في صفوف قواته.

 

اقرأ أيضا: الحوثيون يردون على مطالب أمريكا وبريطانيا وقف الحرب باليمن

ولم يتسن لـ"عربي21" الحصول على تعليق من مسؤولين حوثيين حول ماذكره المسؤول في القوات الحكومية.

وكان الجيش اليمني، قد أطلق أمس الجمعة، عملية عسكرية هي الأوسع، في محافظة صعدة، تشارك فيها عدة ألوية عسكرية، حيث تستهدف ثلاث مديريات " حيدان والظاهر وشدا" القريبة من الحدود مع السعودية.

في غضون ذلك، أعلن اللواء الركن، مفرح بحيبح، قائد محور بيحان بالجيش اليمني، أن قواته استعادت السيطرة على موقع استراتيجي في مديرية الملاجم بمحافظة البيضاء وسط البلاد.

وقال اللواء بحيبح ، وفقا لما نقل عنه، موقع الجيش الرسمي، إن قوات الجيش الوطني، سيطرت على جبل "دير" الاستراتيجي بالبيضاء. مؤكدا أن السيطرة على "دير" مثّل هزيمة للحوثيين، لموقعه الذي يتوسط ثلاث مديريات هي "نعمان، وقانية، والملاجم" في البيضاء.

وتكتسب محافظة البيضاء، أهمية استراتيجية، من خلال موقعها الذي يتوسط خارطة اليمن، كما أنها تطل على أهم المنافذ المؤدية إلى منابع النفط والغاز في الشمال والجنوب، وتحيط بها ثما محافظات هي العاصمة صنعاء وذمار ومأرب وإب (شمالا) ولحج وأبين وشبوة والضالع (جنوبا).

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( احتدام المعارك بين القوات اليمنية والحوثيين شمال ووسط البلاد ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق