راهبة أسترالية تغادر الفلبين «تحت التهديد».. وتتعهد بمواصلة العمل من أجل العدالة الاجتماعية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
راهبة أسترالية تغادر الفلبين «تحت التهديد».. وتتعهد بمواصلة العمل من أجل العدالة الاجتماعية من موقع مصرس، بتاريخ اليوم السبت 3 نوفمبر 2018 .

راهبة أسترالية تغادر الفلبين «تحت التهديد».. وتتعهد بمواصلة العمل من أجل العدالة الاجتماعية
مانيلا أ نشر في الشروق الجديد يوم 03 - 11 - 2018

غادرت الراهبة الأسترالية باتريشيا فوكس، الفلبين اليوم السبت بعد أن ألغت السلطات الفلبينية تأشيرتها التي كانت تسمح لها بالقيام بمهام تبشيرية، ولكنها تعهدت بمواصلة تقديم العون للفقراء في البلاد والعمل من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية.
وقالت فوكس، التي تبلغ من العمر 71 عامًا، وهي راهبة بالمجمع الكنسي "كونجريجيشن أوف أور ليدي أوف سيون"، إنها تغادر الفلبين "تحت التهديد" حيث أنها لاتزال تترقب النظر في استئناف قدمته ضد قرار ترحيلها من البلاد.
وأضافت قبل ساعات من رحلتها المقررة مساء اليوم، وبعد قداس شكر أقيم من أجلها: "أشعر بحزن شديد... أفكر، كيف سأراهم ثانية؟ أغادر تحت التهديد، ولكني لست مُرحلة".
وواصلت: "سأتابع الاستئناف خارج الفلبين. ربما كان هذا نداء للنضال مع الناس بصورة مختلفة".
وانضم نشطاء حقوقيون ومحامون وزملاء للراهبة في موكب سيارات لتوصيل فوكس إلى المطار، حيث استقلت طائرة إلى ملبورن.
وقضت فوكس 27 عاما في الفلبين حيث عملت مع العديد من المنظمات الحقوقية لتقديم العون للفقراء والمزارعين والسكان الأصليين والنساء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( راهبة أسترالية تغادر الفلبين «تحت التهديد».. وتتعهد بمواصلة العمل من أجل العدالة الاجتماعية ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : مصرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق