معرض في فيينا: أغطية الرأس ليست حكرا على المسلمات ولا على النساء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
معرض في فيينا: أغطية الرأس ليست حكرا على المسلمات ولا على النساء من موقع بوابة الشروق، بتاريخ اليوم الخميس 8 نوفمبر 2018 .

ترتديه الكثيرات من النساء المسلمات يوميا، وترتديه ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية في المناسبات التي تقام في الهواء الطلق، ولا يزال غطاء الرأس أيضًا جزءًا من الملابس التقليدية في دول أوروبية مختلفة.

أغطية الرأس هي أكثر شيوعا من النقاشات الساخنة حول حظر الحجاب في بلدان مثل النمسا وفرنسا وبلجيكا، وهو ما يوضحه معرض افتتح في 18 أكتوبر الجاري في متحف الاثنولوجيا (فيلت ميوزيم) في فيينا.

وقال أكسل شتاينمان، أمين متحف الاثنولوجيا :"في كل مرة ينطق فيها شخص ما الكلمة (الحجاب)، ندخل على الفور في نوع من منطقة المعارك، لأنه يرتبط ارتباطا وثيقا بالإسلام".

وأضاف بالقول: "هنا في أوروبا ، يوجد للحجاب تاريخ عمره 2000 عام ، ويرتبط ارتباطا وثيقا بالمسيحية".

صور السيدة العذراء وهي ترتدي غطاء الرأس والراهبات المسيحيات تسلط الضوء على هذا الارتباط في المعرض الذي يستمر حتى 26 فبراير المقبل.

كما يشمل المعرض دمى تذكارية أوروبية بأزياء تقليدية، والتي تظهر أن الرؤوس المغطاة لا ترتبط فقط بالاحتشام الديني، بل أيضا بمفاهيم الهوية المحلية.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( معرض في فيينا: أغطية الرأس ليست حكرا على المسلمات ولا على النساء ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق