الجزائر.. تعزيزات أمنية وتشويش للإنترنت في مواجهة التظاهرات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
الجزائر.. تعزيزات أمنية وتشويش للإنترنت في مواجهة التظاهرات من موقع سعورس، بتاريخ اليوم الجمعة 1 مارس 2019 .

الجزائر.. تعزيزات أمنية وتشويش للإنترنت في مواجهة التظاهراتمكة الآن نشر في مكة الآن يوم 01 - 03 - 2019انطلقت، الجمعة، مظاهرات حاشدة في العاصمة الجزائرية بمشاركة آلاف المتظاهرين، بالتزامن مع تظاهرات في مدن أخرى، احتجاجا على ترشح الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، لولاية خامسة.وقالت مراسلة “سكاي نيوز عربية”، إن مئات المتظاهرين يتوافدون على ساحة “أول مايو” بوسط العاصمة الجزائر، مضيفة: “خطة تظاهرة اليوم تشبه خطة الأسبوع الماضي، أي انطلاق التظاهرات من ساحة أول مايو ثم المرور إلى مبنى البرلمان وبعده مقر الرئاسة”. وأضات مراسلتنا أن قوات الأمن الجزائرية عززت تواجدها في محيط قصر الرئاسة، تحسبا لوصول التظاهرات إلى هناك، لافتة إلى أن التعزيزات الأمنية طالت أيضا المنافذ المؤدية ساحة أول مايو. وتابعت: “تم توقيف حركة المرور التي تؤدي إلى وسط العاصمة لمنع التظاهرين من الالتحاق بالساحة.. كما هناك تشويش كبير على خدمة الإنترنت في محاولة لمنع خدمة بث التظاهرات”. كما أوقفت السلطات الجزائرية حركة القطارات المتجهة إلى العاصمة. وبالتزامن مع احتجاجات وسط العاصمة، انطلقت أيضا مظاهرات في عدد من المدن الجزائرية بمشاركة آلاف المحتجين. وتشهد البلاد منذ أكثر من أسبوع تظاهرات حاشدة ضد ولاية خامسة محتملة للرئيس بوتفليقة الموجود في السلطة منذ عام 1999، والذي يعاني من وضع صحي يحول دون ظهوره العلني إلا في ما ندر، وذلك بسبب جلطة في الدماغ أصيب بها في 2013. وكان رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحي قد حذر من “سيناريو سوري في الجزائر”، وذلك بعد اتساع دائرة الاحتجاجات. وقال خلال كلمة له في البرلمان إن المسيرات في سوريا بدأت بالورود وانتهت بالدم، داعيا الشباب إلى التعقل وتجنب محاولة تضليلهم، على حد تعبيره.انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( الجزائر.. تعزيزات أمنية وتشويش للإنترنت في مواجهة التظاهرات ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : سعورس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق