عاجل

5 ملفات على طاولة لاسارتى عقب التفرغ المحلى.. الدورى والكأس لمصالحة الجماهير بعد الإخفاق الأفريقى.. تقييم صفقات يناير.. حسم مصير الراحلين.. تحديد المراكز المطلوب دعمها.. ومنح قبلة الحياة لنجوم الدكة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:

5 ملفات على طاولة لاسارتى عقب التفرغ المحلى.. الدورى والكأس لمصالحة الجماهير بعد الإخفاق الأفريقى.. تقييم صفقات يناير.. حسم مصير الراحلين.. تحديد المراكز المطلوب دعمها.. ومنح قبلة الحياة لنجوم الدكة

نقلاً عن موقع اليوم السابع، بتاريخ اليوم الاثنين 15 أبريل 2019 .

من جديد تفرغ النادى الأهلى إلى البطولات المحلية بعد وداع دورى أبطال أفريقيا من الدور ربع النهائى للبطولة، أمام صن داونز الجنوب أفريقى، ليتبخر حلم التتويج بالبطولة القارية التاسعة الغائبة عن دولاب البطولات الأحمر منذ حصد اللقب الأخير 2013.

تفرغ الأهلى للمنافسات المحلية طرح 5 ملفات شائكة على مائدة مارتن لاسارتى المدير الفنى للقلعة الحمراء، من أجل رسم خارطة العبور الآمن من الموسم الحالى دون أن يخرج المارد الأحمر خالى الوفاض محلياً وأفريقيا.

 

الدورى والكأس لمصالحة الجماهير بعد إخفاق دورى الأبطال

بمجرد اطلاق صافرة نهاية مباراة الأهلى وصن داونز فى إياب ربع النهائى بدورى أبطال أفريقيا، لتعلن وداع المارد الأحمر للبطولة عقب الخسارة بمجموع مباراتى الذهاب والعودة بنتيجة 5/1، هتفت 30 ألف مشجع تواجدوا فى برج العرب للدعم والمساندة "الدورى يا أهلى"، معربين عن أملهم الأخير فى موسم ليس من أفضل مواسم القلعة الحمراء، وبات فريق الكرة مطالباً بحصد البطولة المفضلة لدى عشاقه بالإضافة لبطولة كأس مصر لمصالحة تلك الجماهير بعد الإخفاق الأفريقى.

 

تقييم صفقات يناير

الأهلى تعاقد مع أكثر من صفقة من العيار الثقيل فى موسم الانتقالات الشتوية يناير الماضى، لعل أبرزها كان حسين الشحات الصفقة التى كبدت الخزينة الحمراء 90 مليون جنيه، وكذلك رمضان صبحى العائد من الاحتراف بالدورى الإنجليزى، ومن المرتقب أن يقوم مارتن لاسارتى بتقييم ما قدمته تلك الصفقات على مدار الفترة الماضية مع الفريق الأحمر، خاصة أن معظمهم لم يحصل على فرصة حقيقية للمشاركة مثل محمود وحيد ومحمد محمود الذى تعرض للإصابة فى ثانى مشاركاته.

 

تحديد مصير الراحلين نهاية الموسم والمراكز التى تحتاج لتدعيم

أكثر من لاعب بات قريباً من الرحيل عن القلعة الحمراء بنهاية الموسم الحالى، لعل أبرزهم محمد نجيب مدافع الفريق لعامل السن، باسم على بسبب كثرة الإصابات التى تبعده عن المشاركة باستمرار، وربما كان أحمد حمودى وإسلام محارب لأسباب فنية بعد خروجهم بشكل دائم من حسابات لاسارتى وجهازه الفني. الجهاز الفنى للأهلى أيضاً سيعكف على دراسة المراكز التى ربما تحتاج للتدعيم فى الفترة المقبلة بالقلعة الحمراء.

 

منح قبلة الحياة لنجوم الدكة

لعل وداع الأهلى لبطولة دورى أبطال أفريقيا بات مصيبة نافعة لدى نجوم دكة الفريق الأحمر الذين سينتظرون الخروج من ثلاجة لاسارتى لإثبات جدارتهم بارتداء القميص الأحمر، ومن المقرر أن يقوم الأوروجويانى بعملية إحلال وتجديد شاملة لضخ دماء جديدة فى تشكيل الفريق، خاصة فى خط الظهر مثل ياسر إبراهيم ورامى ربيعة، وفى الوسط صالح جمعة، وفى الجبهة اليسرى محمود وحيد، وربما حصل شريف إكرامى على فرصة لاستعادة مكانه كأساسى فى العرين الأحمر.

 

 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( 5 ملفات على طاولة لاسارتى عقب التفرغ المحلى.. الدورى والكأس لمصالحة الجماهير بعد الإخفاق الأفريقى.. تقييم صفقات يناير.. حسم مصير الراحلين.. تحديد المراكز المطلوب دعمها.. ومنح قبلة الحياة لنجوم الدكة ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق