لضيق الحال وسوء المعيشة.. شاب يحرق نفسه وسط الشارع في غزة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أقدم شاب فلسطيني يبلغ من العمر 27 عاما، على إحراق نفسه وسط مخيم جباليا شمال قطاع غزة، اليوم الأحد، احتجاجًا على الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها القطاع.

وقالت مصادر محلية، إن الشاب أشعل النار بنفسه بين المارة في الشارع بالقرب من سوق المخيم بجباليا، احتجاجا منه على أوضاعه الاقتصادية الصعبة، في ظل ارتفاع متزايد لنسبة البطالة وانعدام فرص العمل.

وأضافت المصادر، أن عددا من المتواجدين في المكان، حاولوا إنقاذ الشاب، قبل أن تلتهم النيران جسده وتصيبه بحروق من الدرجة المتوسطة.

وقال المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية في قطاع غزة العقيد أيمن البطنيجي، إن الشاب أقدم على إحراق نفسه وسط مخيم جباليا، إلا أنه لم يتوفَ، حيث أدخل إلى مستشفى الأندونيسي، لتلقي العلاج.

وتكررت العديد من الأحداث المشابهة في غزة خلال الأيام الماضية، في ظل ظروف اقتصادية صعبة يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة.

 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( لضيق الحال وسوء المعيشة.. شاب يحرق نفسه وسط الشارع في غزة ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الامصار

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق