حلقة إذاعية للأطفال الموهوبين بمخيم إعمار الصيفي بخانيونس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نظم مخيم أبدع مع إعمار الصيفي حلقة إذاعية خاصة بمواهب الأطفال عبر أثير إذاعة صوت الطلائع التابعة لجمعية الطلائع الفلسطينية بخان يونس جنوب قطاع غزة.

وأدار حلقة مواهب إعمار الإذاعية الطفلة وفاء أنور أبو موسى، ومحاورة ضيوف الحلقة الأطفال غرام صدقي شراب وعبد الكريم محمد صافي وبراء حسني أبو شاويش.

وقدم أطفال المخيم حلقة إذاعية تناولت المواهب الجميلة في شخصية كل منهم بهدف تشجيع الأطفال وتنمية قدراتهم الحوارية.

بدوره، رحب أحد أبرز مؤسسي الطلائع الفلسطينية أحمد أبو مصطفى بالمواهب الواعدة، مبديًا استعداد طاقم العاملين بالإذاعة للتعاون مع كافة الجمعيات العاملة في مجال الطفولة، لتخصيص مساحات للبث عبر أثيرها، مواهب وقضايا الطفولة، ويتم استضافة أطفالًا مبدعين في شتى المجالات العلمية والأدبية والفنية.

وأوضح أن جمعيته تعمل على تعزيز الشراكة والتشبيك مع المؤسسات المجتمعية لاختيار الأطفال الموهوبين والمتميزين، ليتم تسليط الضوء عليهم ودعمهم من قبل الأهالي والمؤسسات التعليمية.

وتخلل الزيارة، تقديم شرح فني وهندسي عن فكرة انطلاق الاذاعة من قبل مهندس الصوت والمخرج في إذاعة الطلائع يعلو محمود أبو مصطفى.

وفي سياق متصل، أوضح نائب رئيس جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بخان يونس عبد الله البحيري أن انطلاق مخيم أبدع مع إعمار هذا العام بمشاركة 65 طفلًا وطفلة تراوحت أعمارهم ما بين 7 إلى 15 عامًا، تميز في تنفيذ بعض الأفكار الإبداعية مع الأطفال وتطبيق العديد من الانشطة الهادفة، والالعاب التربوية كساعي البريد.

وأشار إلى أن الأنشطة تهدف إلى إكساب الأطفال مهارات الاتصال والتواصل الفعال، والاستماع الجيد، وكيفية تخطي العقبات وتجاوز الصعوبات.

وأكد البحيري أهمية المخيم للأطفال ليصبحوا أكثر ثقة بالتكنولوجيا والمتعة بها من خلال ألعاب الشبكة، وتقييم الألعاب، وفهم المصطلحات التكنولوجية بسهولة بعد دعمها باللغة الانجليزية ليتمكن الطفل بعد المخيم من اكتشاف مقدرته البرمجية والبدء في تحديد مستقبله المهني.

من جانبه، أكد عضو مجلس الإدارة علاء الفرا أهمية التخطيط في نجاح انشطة المخيم، مضيفًا أن المخيم يتميز بفعاليات عديدة غير كلاسيكية، وتهدف لإضافة مهارة لكل طفل بعد انتهاء المخيم.

وبين أن الطاقم المشرف على المخيم احترافي يتميز بالطاقة الإيجابية والحيوية لاحتواء الأطفال وخدمتهم.

وأوضح الفرا أن مخيم أبدع مع إعمار يشمل عشرات الألعاب، (لعبة الحلقات اللاصقة، لعبة الأكواب والكرات، ولعبة الضومنة)، مشيرًا إلى أن الهدف من الألعاب، التسلية والتركيز والتنافس الشريف بين الأطفال، وقراءة بعض القصص واستخراج الخلاصة من كل قصة.

من جهتها، أشارت مشرفة المخيم دعاء الأخرس إلى أنه تم تنفيذ عدة أنشطة علمية في كافة المجموعات وتقسيمها حسب الفئات العمرية، حيث قدم المخيم تجارب عملية في توليد كهرباء ساكنة من البالون، وتفاعل المركبات الكيميائية، والثعبان الأسود، وإضاءة مصباح كهربائي من قلم رصاص.

وأكدت أهمية نجاح فعاليات التجارب في قدرة الطفل على اكتساب مفاهيم علمية في التفاعل الكيميائي والمركبات الكيميائية وكيفية حدوث التفاعل الكيميائي ودلالاته، إضافة إلى التمييز بين الكهرباء الساكنة والمتحركة، ومعرفة المواد الموصلة للتيار الكهربائي كمادة الجرافيت الموجودة في قلم الرصاص والتي استعرضتها المنشطة آيات ماضي.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( حلقة إذاعية للأطفال الموهوبين بمخيم إعمار الصيفي بخانيونس ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : صفا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق