عاجل

هل يضر نظام الغذاء النباتي بصحة الدماغ؟.. مختصون يجيبون

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حذرت خبيرة التغذية البريطانية "إيما ديربيشاير" في مقالا لها من أن النباتيين قد يفقدون عنصرًا مهمًا من العناصر الغذائية المهمة لصحة الدماغ، وفقا لتقرير نشرته صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية".


وقال التقرير الذي ترجمته "عربي21"، بأن هذا العنصر هو الكولين المهم للذاكرة، والمزاج، والسيطرة على العضلات، وربما حتى يقي من التدهور العقلي في وقت لاحق من الحياة.


وأوضح التقرير بأن الجسم لا ينتج من هذا العنصر في الكبد ما يكفي لتلبية الاحتياجات اليومية للإنسان، وأفضل المصادر الغذائية هي لحم البقر والبيض ومنتجات الألبان والدجاج وسمك السلمون.


وحذرت الخبيرة في مقالها من أن الكثير من الناس لا تفي بالفعل بالتوصيات اليومية من هذا العنصر وأن الزيادة المتزايدة في الوجبات الغذائية النباتية يمكن أن تزيد المشكلة سوءًا.


وقالت: "من الناحية الفسيولوجية، يعتبر الكولين ضروريًا لعدد من الوظائف عبر دورة الحياة، حيث يرتبط نقصه بأمراض الكبد، والوظيفة الإدراكية للذرية، والاضطرابات العصبية المحتملة".

 

اقرأ أيضا: تعرف على أهمية فيتامين "ب12" لجسم الإنسان

وتابعت: "إن الدليل المتصاعد على أهمية الكولين يجعل من الضروري عدم تجاهلها في المملكة المتحدة، وهذا الأمر الان أكثر أهمية من أي وقت مضى بالنظر إلى تلك الاتجاهات الغذائية المتسارعة نحو النظم الغذائية القائمة على النباتات".


ولفتت إلى أن النظام النباتي يكون له تداعيات أخرى على حالة الكولين في الجسم، مضيفة: "ينبغي على الهيئات والمنظمات الحكومية أن تتطلع إلى مجموعات البيانات الموسعة لتشمل هذه العناصر الغذائية الأساسية".


من جهتها قالت اختصاصية التغذية هبة عاكف الرصاص: "هناك بعضا من الصحة في مقال الخبيرة، فالتزام الانسان بنظام غذائي نباتي بحت، سيؤدي لنقص عددًا من العناصر المهمة والمعادن ومنها الكولين، والذي يؤدي نقصه للتأثير على صحة الدماغ".

 

وتابعت هبة في حديث لـ"عربي21": "على الرغم من أن النظام النباتي يتميز بالعديد من الفوائد، فهو مثلا قليل الدهون ولا يحتوي على الدهون المشبعة، ما يسهم في خفض مستويات الكوليسترول في الدم، ويعزز من صحة القلب والأوعية الدموية، ويقلل من معدلات الإصابة بسرطان القولون لاحتوائه على مضادات الأكسدة، ويخفض ضغط الدم لاحتوائه على البوتاسيوم بكميات كبيرة من الخضار والفواكه، للتغلب على مشكلة الإمساك فهو غني بالألياف".

"إلا أنه يجب على الشخص أن لا يكون نباتي بالكامل، وإنما عليه فقط أن يقلل من تناول اللحوم الغنية بالدهون، مع التركيز على الأسماك حتى لا يحدث لديه أي تقص للمعادن، وخاصة الحديد وأيضا حتى لا تنقص الفيتامينات وأهمها B12".

 

اقرأ أيضا: تمارين رياضية تمكنك من التغلب ومحاربة جين السمنة

ونصحت اختصاصية التغذية هبة الرصاص الناس حينما يرغبون الالتزام بنظام غذائي نباتي، مراجعة خبير التغذية حتى يصف لهم النظام الأنسب لهم من ناحية حالتهم الصحية ووزنهم وغيرها من العوامل، وفقا لقولها.


وأشار التقرير إلى أن الكولين أيضا يلعب دورًا مهمًا في العديد من الوظائف البيولوجية الأساسية، مثل الحفاظ على جدران الخلايا سليمة، كما أنه يسرع في إنشاء وإطلاق بروتين يسمى أستيل كولين وهو يحمل إشارات عصبية بين خلايا الدماغ.


ولفت إلى أنه بعد فحص أدمغة الأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر، وُجد أن لديهم مستويات منخفضة من أستيل كولين، مبينا بأن الأدوية المستخدمة لعلاج المراحل المبكرة من المرض تعمل عن طريق زيادة مستويات البروتين.


وبحسب الصحيفة توصلت الأبحاث التي أجرتها جامعة هارفارد إلى أن الأشخاص الذين تحتوي وجباتهم الغذائية على الكثير من الكولين أفضل في الذاكرة والاختبارات المعرفية ولديهم أنسجة مخ صحية.


مشيرة إلى أنه يمكن العثور على الكولين أيضًا في المكسرات والفاصوليا والخضروات الصليبية، مثل البروكلي، ولكن بمستويات أقل بكثير من اللحوم ومنتجات الألبان.


بالمقابل قال البروفيسور توم ساندرز ، أستاذ فخري التغذية والتغذية، في كلية كينجز كوليدج لندن: "إنه من الممكن الحصول على كمية كافية من الكولين من الأطعمة الأخرى".


وأضاف: "يمكن صنع الكولين في الجسم كما أن العديد الأطعمة النباتية بما في ذلك فول الصويا غنية به".


ونبه على أنه "لا يوجد أي مبرر لاقتراح أن النظام الغذائي النباتي يهدد بتطور الدماغ، مضيفا: "إن بحثي الخاص بالنباتيين وأبحاث الآخرين في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية تكشف بأن نمو وتطور النباتيين والنباتيين طبيعي وصحي".


وتابع: "إن الخطر الرئيسي للنظام الغذائي النباتي فيما يتعلق بالتطور العصبي فقط هو نقص فيتامين ب 12 الذي يمكن تجنبه بسهولة عن طريق استهلاك الطعام المدعم بالفيتامين المشتق من المصادر الميكروبية".


بالمقابل قالت دراسة أمريكية جديدة إن تناول المزيد من النباتات والقليل من اللحوم لفترة أطول يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.


ووفقا للدراسة التي نشرت في مجلة جمعية القلب الأمريكية، فإن الالتزام بنظام غذائي مرتكز على النباتات بشكل عام، أو اتباع نظام غذائي يحتوي على أغذية نباتية أكثر من الأطعمة الحيوانية يمكن أن يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 16 في المئة، ويقلل مخاطر الوفاة المبكرة بنسبة 25 في المئة وفق شبكة (سي ان ان) الأمريكية.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( هل يضر نظام الغذاء النباتي بصحة الدماغ؟.. مختصون يجيبون ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق