خيارات بريطانيا مع اقتراب "موعد بريكست"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

خيارات بريطانيا مع اقتراب "موعد بريكست"

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الاثنين 2 سبتمبر 2019 .

يسعى النواب البريطانيون المعارضون للانسحاب من الاتحاد الأوروبي "بريكست"  بدون اتفاق، في 31 أكتوبر الجاري، لتأجيل "بريكست"، هذا الأسبوع، ما من شأنه أن يثير مواجهة مع الحكومة قد تفضي إلى انتخابات مبكرة.

في ما يلي عرض للخيارات التي تواجهها بريطانيا:

بريكست باتفاق

من المقرر أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر، سواء توصلت إلى اتفاق بشأن الانفصال أم لا، وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الذي تولى منصبه في يوليو الماضي، إنه يرغب باتفاق يجعل انسحاب بريطانيا من التكتل الذي انضوت فيه 46 عامًا عملية سلسة، لكنه يريد كذلك تغيير الشروط التي اتفقت رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي عليها مع الاتحاد الأوروبي والتي رفضها البرلمان البريطاني ثلاث مرّات.

وترتبط معارضته الأساسية للاتفاق الحالي بالمقترحات بإبقاء الحدود مفتوحة بين بريطانيا وإيرلندا الشمالية وجمهورية إيرلندا، العضو في الاتحاد الأوروبي، لكن الاتحاد الأوروبي يصر على ضرورة الإبقاء على الخطة التي أطلق عليها "شبكة الأمان" ويشير إلى أنه لا يزال على لندن تقديم خطة بديلة يمكن الوثوق بها.

بريكست "بدون اتفاق"

يصر جونسون على أنه لا يمكن تأجيل بريكست مجدداً، بعد ثلاث سنوات من تصويت البريطانيين على مغادرة الاتحاد الأوروبي في يونيو 2016، ورغم رغبته بالتوصل إلى اتفاق، كثّف استعداداته لاحتمال الانسحاب بدون اتفاق في 31 أكتوبر المقبل.

ويخشى معارضون، من أن يتسبب هذا الخيار باضطرابات اقتصادية على جانبي "بحر المانش"، من خلال انقطاع العلاقات بين بريطانيا وأبرز شريك تجاري لها بين ليلة وضحاها، وترغب بريطانيا بأن تحافظ على علاقاتها التجارية مع "الاتحاد الأوروبي" بعد "بريكست" وسيكون عليها بالتالي إبرام اتفاق ما مع بروكسل.

تأجيل بريكست

يتوقع أن يقدم حزب العمال المعارض هذا الأسبوع تشريعًا يسعى لتأجيل بريكست لتجنب سيناريو الخروج بدون اتفاق، وقد يدعم عدة أعضاء من الحزب المحافظ الحاكم الذي ينتمي إليه جونسون الخطة، رغم أنه هدد بطردهم من الحزب في حال قاموا بذلك، لكن لدى هؤلاء عدة أيام فقط لتمرير مشروع القانون في مجلسي العموم واللوردات.

وفي خطوة مثيرة للجدل، يستعد جونسون لتعليق أعمال البرلمان اعتباراً من الأسبوع المقبل وحتى 14 أكتوبر المقبل أي قبل أسبوعين فقط من موعد دخول بريكست حيّز التنفيذ.

انتخابات مبكرة

بإمكان حزب العمال كذلك القيام بمحاولة للإطاحة بحكومة جونسون عبر تصويت لسحب الثقة في البرلمان، ما من شأنه أن يفضي لانتخابات عامة مبكرة، وتبدو الحكومة في خطر إذ أنها تحظى بغالبية نائب واحد فقط في مجلس العموم الذي يضم 650 مقعداً، لكن لا شيء يمنع رئيس الوزراء من تحديد موعد الانتخابات بعد مغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي، حسبما ذكرت وكالة الانباء الفرنسية "فرانس برس".

وبإمكانه أن يدعو لانتخابات مبكرة. لكنه يحتاج إلى دعم ثلثي النواب. وتتزايد احتمالات هذا الافتراض، خصوصا مع اجتماع جونسون بمجلس وزرائه وجميع نواب الحزب المحافظ في مقر رئاسة الوزراء. وقد يحرم ذلك النواب من منع انسحاب لندن من التكتل بدون اتفاق.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( خيارات بريطانيا مع اقتراب "موعد بريكست" ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق