إعادة هيكلة "الحشد الشعبي" بالعراق.. رسالة تطمين داخلية وخارجية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
إعادة هيكلة "الحشد الشعبي" بالعراق.. رسالة تطمين داخلية وخارجية من موقع المصريون، بتاريخ اليوم الاثنين 23 سبتمبر 2019 .

قال رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية (خاصة)، واثق الهاشمي، الأحد، إن قرار إعادة هيكلة الحشد الشعبي، وهي قوات شيعية عراقية مقربة من إيران، "أتى في وقت يحتاجه العراق في ظل إشكاليات وتقاطعات داخل الهيئة".

وأصدر رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، مرسومًا بإعادة هيكلية الحشد، يتم بموجبه إلغاء منصب نائب رئيس الهيئة، ويشغله حاليًا أبو مهدي المهندس، مقابل تعزيز صلاحيات رئيسها، فالح الفياض، إضافة إلى تسمية رئيس أركان وأمين سر، بحسب وثيقة مسربة قبل أيام.

ويأتي مرسوم عبد المهدي في ظل أنباء عن خلافات بين الفياض والمهندس، على خلفية هجمات بطائرات مسيرة مجهولة تتعرض لها مواقع للحشد في العراق، ويُعتقد أنها إسرائيلية؛ نظرا للعلاقة الوثيقة بين الحشد وطهران.

وأضاف الهاشمي، في حديث للأناضول، أن "القرار عمومًا هو رسالة تطمين للخارج بأن هذه المؤسسة تعمل ضمن الدولة العراقية، ولن تعمل خارجها، ولن تذهب إلى خارج الحدود بدون علم الدولة".

وأضاف: "وبالنسبة للداخل العراقي فإن من يشعر بالقلق ويعتقد أن الحشد يشكل خطرًا عليه فهي رسالة تطمين له أيضًا".

وتابع أن هذه "المؤسسة ستخضع لقانون ولضوابط الدولة العراقية والولاء للعراق، وليس لدول أخرى".

ولم يستبعد الهاشمي أن يواجه هذا الأمر "صعوبات"، معتبرًا أن "الطريق ليس مفروشًا بالورود في ظل تدخلات دول أخرى، إيران تحديدًا، وفي ظل وجود جماعات تتقاطع مع رئيس الوزراء ومع مصلحة الوطن".

وكانت وثيقة مسربة من الحشد الشعبي، اطلعت عليها الأناضول، كشفت عن تفاصيل إعادة الهيكلة الجديدة، وهي تتضمن تسمية رئيس أركان وأمين سر للحشد، وإلغاء منصب نائب الرئيس.

ويصادق قرار عبد المهدي على الهيكلية التنظيمية الخاصة بهيئة الحشد، وإلغاء جميع العناوين والمناصب التي تتعارض مع العناوين الواردة في الهيكلية الجديدة، بجانب منح رئيس الهيئة صلاحية التعيين بالوكالة للمناصب والمديرين، وعرضها على رئيس الوزراء للموافقة عليها أو رفضها.

وظهر إلى العلن خلاف بين الفياض والمهندس، بعد إصدار المهندس قرارًا بتأسيس مديرية للقوة الجوية للحشد، لكن مكتب الفياض كذّب الوثيقة الصادرة بهذا الشأن.

ونفى الفياض، نهاية أغسطس/ آب الماضي، صحة اتهام وجهه المهندس للولايات المتحدة الأمريكية بمساعدة إسرائيل على شن هجمات عبر طائرات مسيرة على مواقع للحشد، واعتبر أن ذلك الاتهام لا يعبر عن موقف الحشد. -

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( إعادة هيكلة "الحشد الشعبي" بالعراق.. رسالة تطمين داخلية وخارجية ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق