عادل الجبير عن وزير الخارجية الإيراني: : إما لا يقول الحقيقة أو لا يعرف ما تفعله حكومته

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، على تلويح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بـ"حرب شاملة" إذا هاجمت السعودية أو أمريكا بلاده، فقال إن تصريحات ظريف "تؤكد أنه يقول الكثير من الأمور المشينة والغريبة، وبصراحة أمور مضحكة".

ونقلت شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الأمريكية اليوم الأحد عن الجبير القول :"تصريحاته، ظريف تؤكد أنه يقول الكثير من الأمور المشينة والغريبة وبصراحة أمور مضحكة، السعودية والولايات المتحدة الأمريكية حلفاء منذ 80 عاماً وحاربنا العديد من الحروب معاً ونزفنا دماء معاً ... والسعودية وأمريكا ليستا متهورتين عندما يتعلق الأمر بالحروب، وهي خيارنا الأخير، الإيرانيون هم المتهورون بانخراطهم في مثل هذا السلوك".

وأضاف "بالنسبة لما يقولونه، السيد ظريف إما أنه لا يقول الحقيقة أو أنه لا يعلم ما تفعله حكومته، نحن نعلم أن هناك جزءاً من الحكومة الإيرانية يعكس صورة أنهم يريد التواصل مع العالم، إلا أنه على ما يبدو ليس له نفوذ، وهناك جزء آخر من الحكومة يريد توسيع الثورة والسيطرة على المنطقة ولا يريد الحديث، الأمر أشبه بوجهين لعملة واحدة".

ورداً على سؤال حول ما يمكن للجبير قوله لظريف، قال الوزير السعودي: "هو وغيره من المسؤولين الإيرانيين قالوا العديد من الأمور غير الصحيح،ة إن لم يكن كذباً صريحاً، وعليه فإن القول إنهم غير مسؤولين أو أنهم لم يفعلوا ذلك، أي الهجوم على أرامك، مثير للغضب".

كان ظريف قال رداً على سؤال في مقابلة سابقة مع الشبكة: "ماذا ستكون تداعيات غارة عسكرية أمريكية أو سعودية على إيران الآن؟":"حرب شاملة.. أنا أقدم تصريحاً جدياً عن الدفاع عن بلدنا، وأقدم تصريحاً جدياً بأننا لا نريد حرباً، ولا نريد الاشتراك في مواجهة عسكرية، نحن نؤمن بأن مواجهة عسكرية مبنية على الخداع، أمر مروع. سيكون هناك الكثير من الضحايا، لكننا لن نتهاون في الدفاع عن أراضينا".

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( عادل الجبير عن وزير الخارجية الإيراني: : إما لا يقول الحقيقة أو لا يعرف ما تفعله حكومته ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : السعودية نيوز

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق