العمادي يبحث حل مشكلة الكهرباء في غزة بالغاز الطبيعي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
العمادي يبحث حل مشكلة الكهرباء في غزة بالغاز الطبيعي من موقع وكالة الأناضول، بتاريخ اليوم الأحد 17 نوفمبر 2019 .

غزة/ محمد ماجد/ الأناضول

بحث رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، السفير محمد العمادي، الأحد، مع وليد سعد صايل‎‎ المدير التنفيذي لشركة C.C.C العالمية، آليات تنفيذ مشروع خط الغاز لمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع بدلا من الوقود.

وبحسب بيان للجنة، وصل الأناضول نسخة منه، فلإن العمادي التقى بصايل مالك مشروع محطة توليد الكهرباء بغزة، مساء الأحد في العاصمة القطرية الدوحة.

وأكد العمادي "أنه طرح هذا المشروع على الحكومة الفلسطينية في رام الله خلال زيارته الأخيرة (أكتوبر الماضي) كأحد الحلول المقترحة لحل مشكلة الكهرباء بغزة".

وأوضح أن "هناك موافقة مبدئية من الحكومة الفلسطينية على تنفيذ هذا المشروع في إطار الرؤية المشتركة لتخفيف العبء المالي على ميزانية السلطة في حال تشغيل المحطة على الغاز بدلاً من الوقود الصناعي، ومن أجل تطوير وتحسين أوضاع الكهرباء بغزة".

وشدد العمادي على أن تنفيذ هذا المشروع "يعدّ مصلحة فلسطينية بامتياز إذ أنه يصبح من السهل تزويد سكان غزة إضافة لتزويد المناطق الصناعية بالكهرباء بتكلفة أقل مما يحصلون عليها الآن".

ويعاني قطاع غزة منذ منتصف 2006 من أزمة كهرباء كبيرة، بدأت عقب قصف إسرائيل لمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع .

وأوضح السفير العمادي بأنه بحث خلال اللقاء أيضاً مقترحاً لتنفيذ مشروع خط غاز الطهي لاستعمال السكان بتكلفة أقل مما يحصلون عليه الآن، وذلك خلال مراحل تنفيذ المشروع الخاص بمحطة التوليد.

وأشار الطرفان إلى أنه جرى دراسة هذا المشروع وآلية تنفيذه مع جميع الأطراف وهناك توافق كامل على الرؤية العامة للتنفيذ على أن تكون كافة الإيرادات المتحصلة تدفع لتشغيل المحطة على مدار الوقت حتى يتم حل مشكلة الكهرباء بغزة بالكامل.

وفي سياق منفصل أعرب السفير العمادي عن حزنه الشديد لارتقاء الشهداء الأبرياء خلال جولة التصعيد الأخيرة على قطاع غزة، وتمنى السلامة لكل أبناء الشعب الفلسطيني.

كما أعرب عن ارتياحه للهدوء الحالي وتمنى أن يستمر حتى تستطيع دولة قطر بالتعاون مع المؤسسات الدولية ومنظمات الأمم المتحدة وبالتنسيق مع السلطة الفلسطينية العمل على حل المشاكل الإنسانية لسكان قطاع غزة.

ومنذ فجر الثلاثاء وحتى فجر الخميس، شنّ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية على غزة، بدأها باغتيال القائد البارز في سرايا القدس، الذراع المسلّح لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا وزوجته، وأسفرت إجمالا عن ارتقاء 34 شهيدًا بينهم 8 أطفال و3 نساء، وإصابة 111 آخرين بجراح مختلفة.

والجمعة، اعترف الجيش الإسرائيلي بأنه قتل عائلة فلسطينية من 8 أفراد بقصف منزلها في قطاع غزة عن طريق "الخطأ"، حسب صحيفة عبرية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق